مساعدة الأسر المتعففة

قال رسول الله صلَّ الله عليه وسلّم في حديثه الشريف:
"مَنْ نَفَّس عَنْ مُؤْمِنٍ كُرْبةً منْ كُرب الدُّنْيا نفَّس اللَّه عنْه كُرْبةً منْ كُرَب يومِ الْقِيامَةِ، ومَنْ يسَّرَ عَلَى مُعْسرٍ يسَّرَ اللَّه عليْهِ في الدُّنْيَا والآخِرةِ، ومَنْ سَتَر مُسْلِمًا سَترهُ اللَّه فِي الدُّنْيا وَالآخِرَةِ، واللَّه فِي عَوْنِ العبْدِ مَا كانَ العبْدُ في عَوْن أَخيهِ"
صدق رسول الله صلَّ الله عليه وسلم.

إيمانًا مِنّا بأنّ العمل الخيري ليس له حدود، وإدراكنا بأهمية مساعدة مجتمعنا، تقوم جمعية البيرق بتقديم المساعدات للعديد من الأسر المحتاجة وذلك من خلال الآتي:
استكشاف حالات هذه الأسر ودراستها جيدًا ومحاولة التحري عنها لتحديد مدى احتياجاتهم الفعلية، حيث نسعى جاهدين إلى الوصول للأسر العفيفة المحتاجة التي يمنعها الحياء من طرق أبواب الناس المقتدرين وطلب العون.
لذلك من خلال الزيارات الميدانية للحالات والبحث الاجتماعي نحاول جاهدين تقديم المساعدات المتاحة والمناسبة ومساعدة الأسر ماديًا ومعنويًا بما يتعلق باحتياجاتهم الأساسية لجميع أفراد الأسرة.

تباعًا لِما قد سبق، نتوجه لجميع أهلنا في تقديم العون المقدور عليه من أجل مساعدة هذه الأسر المحتاجة.
فكما قال الرسول صلَّ الله عليه وسلم:
«أَحَبُّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ ، أَوْ تَكْشِفُ عَنْهُ كُرْبَةً ، أَوْ تَطْرُدُ عَنْهُ جُوعًا، أَوْ تَقْضِي عَنْهُ دَيْنًا».

أو تفضل التبرع عبر الهاتف؟

سجل/ي تفاصيلك الآن وسنتواصل معك

>
بحاجة لمساعدة او استفسار؟