مشروع بناء المساجد بإشراف جمعية البيرق الخيرية

قال تعالى "إنما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الآخر وأقام الصلاة وآتى الزكاة ولم يخش إلا الله فعسى أولئك أن يكونوا من المهتدين" (التوبة: 18)

الحمدلله الذي جعل المساجد مكانا لعبادته ورغب في عمارتها وصيانتها والعناية بها طلبا لمرضاته، وسخر من عباده من يقوم ببنائها، والصلاة والسلام على من اوصى امته ببناء المساجد ورغب فيه.
قال الله تعالى في كتابه الكريم :
﴿ فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَنْ تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآَصَالِ ﴾
[ سورة النور: 36 ]
كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من بنى لله مسجدا يذكر فيه، بنى الله له بيتا في الجنه " رواه ابن ماجه وابن حبان في صحيحه.
بفضل الله وبحمده من اهم واعظم المشاريع التي تقوم بها جمعية البيرق الخيرية هي مشروع بناء المساجد لاخواننا المسلمين في الدول الفقيرة نظرا للوضع الاقتصادي الراهن الذي يشكل عائق كبير لبناء المساجد لعبادة الله وذكره.
لذلك تقوم جمعية البيرق الخيرية بالمساهمه والدعم المستمر لبناء المساجد واعمارها.
بدعمكم وتبرعكم نحيي ذكر الله ونحث على عبادته واعمار المساجد في الدول الفقيرة

أو تفضل التبرع عبر الهاتف؟

سجل/ي تفاصيلك الآن وسنتواصل معك

>
بحاجة لمساعدة او استفسار؟